أخبار الحوادث

يسلحها طليقها ويستولى على «العفش».. وترفض «حبسه»


خلاف عائلي بين زوجين، سرعان ما احتدم بينهما، ولم تشفع تدخلات الأهل والأقارب، في إنهاء المناوشات والصراعات التي تحدث بين الحين والآخر، حتى وصل الأمر إلى ساحات المحاكم، وحصلت الزوجة على حكم بالطلاق. 

ظلت الزوجة داخل مسكن الزوجية، باعتبارها «حاضنة»، ولم يستسلم الزوج، وقرر أن يتحدى القانون، ويستخدم سياسية «البلطجة»، واستعان بشقيقه للحصول على منقولات الزوجية «العفش» بالقوة. 

اقرأ أيضا| زوج يقدم بلاغًا باختفاء زوجته.. والشرطة تعثر عليها لدى «عشيقها»

فور وصول الزوج وشقيقه، لمسكن الزوجية، تراشق الطرفان بالسباب والألفاظ النابية، على مسمع الجيران، الذين حاولوا التدخل ورأب الصدع بين الطرفين، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل، وتطور الأمر لمشاجرة بالأيدي بين الزوجة ووالدها، وطليقها وشقيقه. 

علقة ساخنة، تلقتها الزوجة على يد طليقها، والتي ظلت تصرخ، بعد قيام طليقها بسحلها في الشارع أمام المارة، فتم تصوير الواقعة، وبثها على مواقع التواصل الاجتماعي، ولاقت ردود أفعال غاضبة، من جانب المواطنين. 

بدورها فحصت الأجهزة الأمنية، الفيديو المتداول، وتبين أنه كان أمام أحد العقارات، بدائرة قسم شرطة مدينة نصر أول، بين سيدة، وشقيقها «طرف أول»، بهما إصابات متفرقة وتم إسعافه ما، وزوج الأولى ووالده «طرف ثاني». 

وقرر الطرف الأول، بتضررهما من شخصين غير متواجدين، لقيامهما بالتعدى عليهما بالضرب وإحداث إصابتهم المنوه عنها، والاستيلاء على المنقولات الزوجية الخاصة بالأولى، وبعض المشغولات الذهبية، لخلافات زوجية بين الأولى وزوجها، والغريب في الأمر، أنهما لم يتهما الطرف الثانى بشئ، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية. 
 




المصدر : الأخبار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى