الطب والصحة

لمرضى السكر والقلب.. تجنب لحم الضأن لارتفاع نسبة الدهون وتناول هذه اللحوم فقط


كشفت نشرة طبية صادرة عن المركز القومى للبحوث، بمناسة حلول عيد الأضحى المبارك، أنه على مرضى الكلى يجب أن يقللوا من كمية البروتين التي يتناولونها، حتى لا يتم إجهاد الكلى، أيضاً مرضى الفشل الكبدي وحالات ما قبل الغيبوبة، ويُسمح لهم فقط في حدود 50 جراماً أما مرضى السكر والقلب فيجب عليهم تجنب لحم الضأن نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الدهون، وأيضاً مرضى ارتفاع نسبة الدهون بالدم فيفضل تناولهم قطعة لحم صغيرة من لحم الرقبة أوالفخذ للخروف، نظراً لقلة محتوى هذه الأجزاء من الدهون.


 


وأكدت النشرة، أنه يفضل أن تكون اللحوم مشوية أو مسلوقة، مع التخلص من الدهون قبل الطهي، كما يجب التخلص من دهون الحساء (الشوربة) بتركها لتبرد في الثلاجة ثم إزالة طبقة الدهن السطحية ثم تسخينها واستخدامها كحساء أو في عمل الفتة و الرقاق.


 


وحددت النشرة العديد من المواصفات التي لابد أن تتوفر في الذبيحة من حيث العمر ووقت الذبح والحالة الصحية للأضحية، إذ يجب أن تكون سليمة من العيوب، وطبقا لأحكام الشرع حول الأضحية، فيجب أن تكون قد استوفت السن والعمر المحدد لها: فالأغنام يجب أن تكون قد تجاوزت الستة أشهر، والماعز  قد تخطى السنة، أما البقر فيجب أن لا يقل عمرها عن عامين، فيما يجب أن تكون الابل قد استوفت الخمس سنوات.


المصدر : اليوم السابع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى