أخبار مصر

لبست فستان فأصبحت أشهر نجوم السينما.. حكايات الفساتين في حياة المشاهير


لا يصدق أحد أن نجومية بعض الفنانات العالميات ترجع لفساتين ارتدينها، ومن هنا كانت شهرتهن في عالم السينما، وكانت الازياء في معظم الاحيان هي الجسر الذي انتقلت عليه أشهر نجمات هوليوود من العدم غلى قمة النجومية والشهرة والأضواء.

بريجيت باردو

في عام 1952 وقفت صبية حسناء في سيرك ميدرانو لتعرض موديل فستان جديد، والفستان لم يلفت الانظار بقدر ما لفتته الصبية التي اختصرت ملامحها كل الأنوثة الممكنة، وكانت البنت قد جاءوا بها لتعرض فقط الفستان الجديد في السيركن وما إن نشرت صورها في الصحف حتى أصبحت بعد اشهر قليلة اسطورة السينما بريجيت باردو.

آنا كارينا

ظهرت الفنانة آنا كارينا عام 1959 على إحدى المجلات السينمائية وتحول الفستان إلى جواز سفر نقلها للعالمية واصبحت بعد فترة واحدة من اشهر نجمات السينما.

الكسندرا ستيوارت

ستيوارت ايضًا كانت بدايتها صورة فضولية على إحدى المجلات وكانت غلاف للمجلة، وكانت الكسندرا تعرض فيها زي من الصوف، وبعدها انتقلت الكسندرا ستيوارت للاستوديو لتصبح زهرة اللوتس في الوادي.

إليزابيث تيسييه

ظهرت الممثلة اليزابيث تيسييه على غلاف مجلة “فوغ” ترتدي معطفا من الفراء، وفي الاسبوع التالي طلب منها ان تخلع المعطف لتصبح بطلة ” الوردة العارية”.

جوانا شيمكوس

بدأت جوانا حياتها السينمائية بفيلم  إعلاني لإحدى دور الازياء، وعندما تألقت في السينما الحقيقية بقيت النجمة الوحيدة التي تصور أفلاما دعائية وفاء لذلك الفيلم الازيائي الذي أطلقها.

أولغا جورج بيكو

وليس الفستان فقط ولكن هناك نجوما اشتهرن بأزياء معينة، فمثلا الفنانة العالمية أولغا جورج بيكو كان أول ظهور لها عام 1961 وهي تعرض أزياء الفروسية النسائية في نادي سباق لونفشان، ولم يمهلها اصحاب العيون، فقد مضت عقد أول أفلامها وهي على ظهر جوادها.

وأصبحت اولغا بطلة فيلم “كاترين” الذي جعل منها منافسة لأشهر ممثلات هوليوود.




المصدر : الدستور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى