أخبار عاجلة

حكم قضائي ياباني بشأن قضية هروب كارلوس غصن


قضت محكمة يابانية، اليوم الإثنين، حكما بسجن أمريكيين 24 و 20 شهرا بتهمة مساعدة رجل الأعمال اللبناني كارلوس غصن على الهروب.

وكانت طالبت النيابة العامة في اليابان، بالحكم على المشاركين في عملية فرار رئيس شركة نيسان السابق، كارلوس غصن، المتواجد حاليًا في لبنان لمدة 3 سنوات.

وقال ممثلو الادعاء اليابانيون، إنهم يطالبون بالسجن لما يقرب من ثلاث سنوات لثنائي أمريكي أب وابنه اعترفا بمساعدة غصن في الهرب من اليابان، وفقًا لقناة “روسيا اليوم”.

وأضاف المدعون أمام محكمة في طوكيو إنهم يطالبون بعقوبة بالسجن لمدة عامين وعشرة أشهر على العميل السابق بالقوات الخاصة مايكل تيلور وسنتين وستة أشهر لابنه بيتر.

وكان غصن قال بوقت سابق، إنه مستعد لمعركة مطولة لتبرئة اسمه مع السلطات الفرنسية، وتعهد بالطعن على مذكرة الشرطة الدولية التي تحظر عليه السفر خارج لبنان.

وألقي القبض على غصن، الذي يحمل الجنسيات اللبنانية والفرنسية والبرازيلية، في نوفمبر 2018 في اليابان، ويواجه أربع تهم، اثنتان لدخل مؤجل لم يتم التصريح به للسلطات المالية، واثنتان أخريان للإخلال بالأمانة.

وبعد الإفراج عنه بكفالة، هرب غصن في ديسمبر 2019 إلى لبنان مختبئا على الأرجح في صندوق للمعدات الصوتية، متجنبا بذلك محاكمة بتهمة الاختلاس المالي أمام القضاء الياباني.




المصدر : صدى البلد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى