أخبار عربية

النيل: لندن رفضت خطة إثيوبية قبل ستة عقود لتشكيل جبهة من دول المنبع ضد مصر والسودان، وثائق بريطانية

  • عــــامر سلطــان
  • بي بي سي نيوز عربي

إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا الحالية برفقة امبراطور إثيوبيا الراحل هيلا سيلاسي عن منبع النيل الأزرق خلال زيارة للملكة إلى إثيوبيا في شهر فبراير/شباط عام 1965.

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا الحالية برفقة امبراطور إثيوبيا الراحل هيلا سيلاسي عن منبع النيل الأزرق خلال زيارة للملكة إلى إثيوبيا في شهر فبراير/شباط عام 1965.

سبقت إثيوبيا، قبل ستة عقود، مصر في البحث عن تحالفات في خضم خلافاتهما الممتدة بشأن مياه النيل، حسبما كشفت وثائق بريطانية.

وتقول الوثائق، التي حصلت عليها، إن إثيوبيا حاولت إقناع بريطانيا بالانضمام إلى الجبهة المأمولة، غير أن لندن رفضت المسعى “حرصا على العلاقات مع مصر” و”خشية الإضرار بمساعي التوصل إلى أرضية مشتركة في التعامل مع النيل”.

في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1961، عرض بتدريديس، مستشار الحكومة الإمبراطورية الإثيوبية لشؤون المياه، على السفارة البريطانية في أديس أبابا الاقتراح.


المصدر : بي بي سي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى