أخبار عاجلة

الثانوية القاتلة.انتحار طالبة بالمنوفية وخبير نفسى يكشف السبب


توالت حالات الانتحار خلال امتحانات الثانوية العامة، لعدد من الطلبة والطالبات، وبالرغم من السلوك الفردى الذي ينتاب تلك الحالات فى الاقدام على ازهاق انفسهم، والتي لا تعدو فى كونها ظاهرة بالمعنى الشامل، حسب اراء الاطباء والمتخصصين، الا ان الامر باتا مؤلمًا لعدد من الاسر وأولياء امور هؤلاء الطلبة في رؤية ابنائهم  يموتون لمجرد امتحان.

الاكتئاب العقلي يؤدي للانتحار

يقول الدكتور هشام بحري استاذ علم النفس بجامعة الازهر،  ان هناك سببين يدفعان الطلبة الى الانتحار، الاول الاكتئاب العقلي، وهو خلل ينتج فى كمياء المخ فحينما يمر الطالب بظروف اجتماعية صعبة، لا يستطيع معها التعامل معها بالشكل الصحيح فغالبًا ما يلجأ الى ازهاق روحة بالانتحار.

الضغوط النفسية تدفع الطالب للانتحار

وتابع “بحري” في تصريح لــ”البوابة نيوز”  ان السبب الثاني وراء انتحار طالب الثانوية العامة، هو الضغوط النفسية التي يضع اولياء الامور فيها الطلبة، من ضغط نفسي بتضخيم الثانوية العامة في ازهان الطلبة كقولهم هذه عنق الزجاجة، علاوة على التشبيه بينه وبين اخر متفوق وغيرها من الضغوط والتي تدفع الطالب للانتحار للتخلص من تلك الضغوط.

واوضح “بحري”  انه يجب على المجتمع ممثلا فى اولياء الامور والاعلام من خلق بيئة مناسبة للطلبة ، ومعالجة الثغرات التي يتسلل منها الاكتئاب اليهم.

وفيما يلي ترصد “البوابة نيوز” عدد من الحالات التي اقدم فيها الطلبة على الانتحار.

 

انتحار طالب بقرص حفظ الغلال 

لقي طالب بالثانوية العامة مصرعه، إثر تناول قرص حفظ الغلال، لمروره بأزمة نفسية بسبب فشل في الإجابة على امتحان ماده اللغة الفرنسية، بمركز ديرب نجم بمحافظة الشرقية.

تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار مدير أمن الشرقية، إخطارا من مدير البحث الجنائي يفيد مصرع (أ.ع، ١٨سنة – طالب بالثانوية العامة)، مقيم بقرية منشأة قاسم التابعة لمركز ديرب نجم.

تبين من تحريات المباحث أن الطالب شعر بحالة إعياء فقام بنقله إلى مستشفى ديرب نجم العام، وأخبره بأنه قام بتناول قرص كيماوي يُستخدم لحفظ الغلال بقصد الانتحار، لمروره بحالة نفسية لعدم قدرته على حل امتحان اللغة الفرنسية.

تم نقل الجثة لمشرحة المستشفى المركزي بديرب نجم تحت تصرف النيابة العامة التي تولت متابعة التحقيقات.

 

الانتحار بسبب الحب

أقدم طالب بالصف الثالث الثانوى التجارى بمحافظة الشرقية، على إنهاء حياته بتناول مادة سامة غير معلومة توفى على إثرها، بسبب تعرضه لحالة إعياء شديدة وهبوط حاد بالدورة الدموية، حيث دخل فى حالة اكتئاب بعد إنهاء علاقة عاطفية مع فتاة يحبها.

البداية عندما تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود إشارة مستشفى بلبيس المركزى بوصول “ع. م.م” 18 سنة، طالب بالصف الثالث الثانوى التجارى، مصابا بهبوط حاد بالدورة الدموية، وتوفى متأثرا بإصابته.

بالتحري تبين قيام الطالب بتناول مادة سامة غير معلومة، لتعرضه لحالة نفسية سيئة بسبب قصة حب مع فتاة أنهت العلاقة بينهما، وأخبر شقيقه بذلك وبالأمس تناول مادة سامة.

تحرر المحضر رقم 1758 إدارى قسم شرطة بلبيس، تم التحفظ على الجثة تحت تصرف النيابة العامة، وقررت انتداب الطب الشرعى لتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث.

 

صعوبة امتحان الاسباني ادي الى انتحارها

أقدمت طالبة بالصف الثالث الثانوى بمركز منوف علي الانتحار بتناول حبة غلة بسبب صعوبة امتحان الألماني.

 تلقي مدير أمن المنوفية إخطارا من مركز منوف بتلقيهم إخطارا من مستشفي منوف بوصول هاجر حسني طالبة بالصف الثالث الثانوي مصابة بحالة تسمم نتيجة تناولها حبة الغلة وتم تحويلها إلى مستشفي الجامعي بشبين الكوم.

توفيت الطالبة عقب وصولها إثر التسمم بالحبة القاتلة، حيث تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

فيما أكد أحد الأهالي، أن الطالبة أصيبت بانهيار وبكاء شديد عقب امتحان مادة الألماني منذ يومين بسبب صعوبة الامتحان.




المصدر : البوابة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى